أعلنت جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية عن ثمار حملتها الخاصة بتنفيذ مشروع الأضاحي للعام 2020 داخل الكويت وخارجها. وأوضح مدير إدارة تنمية الموارد والإعلام بالجمعية عبداللطيف الدواس "أن الجمعية نفذت ما يقرب من 10 آلاف أضحية توزعت بين الكويت و22 دولة أخرى، بواقع 533 ألف مستفيد وبتكلفة إجمالية بلغت 595 ألف دينار"

وأشار الدواس إلى أن مشروع الأضاحي يستمد أهميته من دلالته الرمزية كونه من مظاهر وحدة الأمة والتراحم والتكافل بين أبنائها، مشيداً بدور المحسنين الكرام الذين ساندوا المشروع وقدموا تبرعاتهم طعمةً للفقراء والمحتاجين في مختلف القارات حول العالم، ونوه الدواس إلى أن حملة الأضاحي داخل الكويت، استهدفت تقديم اللحوم للأسر المتعففة والعمالة المتضررة من جائحة كورونا وما ترتب عليها من آثار سلبية على تلك الفئات المجتمعية