في خطوة لدعم الإجراءات الوقائية للطلبة والمواطنين الكويتيين في بريطانيا، قدمت جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية، بالتعاون مع الإغاثة الإسلامية، المئات من الطرود الوقائية والصحية، دعماً لإجراءات السلامة التي يتبناها الكويتيون بالمملكة المتحدة، للوقاية من عدوى فيروس كورونا وفي هذا السياق، قال وليد السيف، المدير العام لجمعية النوري الخيرية: إن هذه الخطوة تأتي، في إطار دعم الجمعية المتواصل للإجراءات الاحترازية، في مواجهة انتشار الوباء، مؤكداً أن أبناء الكويت في الخارج، جزء لا يتجزأ من أولويات عمل الجمعية خلال الأزمة الراهنة من جهته، أكد مصطفى عون، مدير تنمية الموارد في الإغاثة بمنطقة الشرق الأوسط، حرص المؤسسة على التعاون المستمر مع الجمعيات الخيرية الكويتية، لدعم الكويتيين المقيمين في مختلف الأنحاء، مُثمناً الدور المتميز الذي قدمته جمعية الشيخ عبدالله النوري عبر هذا العمل المشترك هذا وقد أعربت السفارة الكويتية بلندن، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عن تقديرها لجهود المؤسستين في دعم أبناء الكويت، خلال هذه الظروف العصيب